ثقافة وفن / مكة

كنوز بـ17 مليار دولار داخل سفينة غارقة

مكة _ مكة المكرمة

قدر باحثون من معهد وودز هول لعلوم المحيطات بالولايات المتحدة ثروات سفينة سان خوسيه الغارقة بنحو 17 مليار دولار، حيث غرقت السفينة المنكوبة أمام الساحل الكولومبي في البحر الكاريبي خلال معركة مع أسطول بريطاني عام 1708. ولم تكن السفينة محملة بالكنوز فحسب، بل كذلك بالسلاح الخاص بسفن جاليون المكون من 60 بندقية وترسانة من البارود التي تسببت بمقتل كل الطاقم إثر تفجيرها، وفقا لموقع Science Alert.

واكتشفت السفينة للمرة الأولى في 2015 بعد أكثر من ثلاثة قرون على غرقها في عمق يزيد على 600 متر، وبقي الأمر سرا منعا لعمليات النهب.

يذكر أن هناك عددا من الدول المؤهلة للحصول على حصة من تلك الكنوز نظرا لارتباطها بالسفينة، مثل إسبانيا التي أبحرت السفينة تحت علمها، وهولندا وفرنسا وإنجلترا لامتلاكها بضائع محملة على السفينة بناء على الدلائل التاريخية.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا