ثقافة وفن / بوابة الشروق

الفيلم المصري «اسمي نور» يفوز بجائزة «مارتين فيليبي» بفرنسا

فاز الفيلم المصري الوثائقي القصير "اسمي نور" بجائزة "مارتين فيليبي"، كأفضل فيلم قصير بالدورة الـ 37 لمهرجان الاتحاد العالمي للإذاعة والتليفزيون للأفلام الوثائقية لعام 2018 بفرنسا.

وقال مخرج الفيلم هيثم عبد الحميد، في تصريحات صحفية، إن هذه الجائزة هي الأولى دوليا للفيلم، بعد حصوله على شهادة تقدير من مهرجان الساقية بمصر، ومن المقرر أن يقام حفل توزيع جوائز المهرجان بفرنسا في شهر يناير 2019.

وأكد عبد الحميد دعمه الكبير للطفلة نور بطلة الفيلم، إذ أنها نموذج إيجابي يشجع الأطفال على النجاح وتحدي الذات، ويأمل أن تستمر نور في تقديم أعمال فنية أخرى مثلما تفوقت رياضيا، موضحا أن الفيلم تدور أحداثه في حوالي 14 دقيقة حول قصة نور، الطفلة المصابة بمتلازمة داون، التي استطاعت كسر كل الحواجز وتمردت على نظرات المجتمع لها وتفوقت رياضيا بحصولها على 6 ميداليات رياضية.

الفيلم شارك مؤخرا في عدة مهرجانات، من ضمنها مهرجان "كازان" السينمائي الدولي بروسيا، ومهرجان الساقية الرابع عشر للأفلام التسجيلية، ومهرجان الاتحاد العالمي للإذاعة والتليفزيون للأفلام الوثائقية في دورته الـ 37 بفرنسا، ويستعد للمشاركة في مهرجان دولي بإيطاليا سيقام في ديسمبر المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا