ثقافة وفن / الوفد

في حفل كامل العدد.. علي الحجار يبحر بجمهور الموسيقى العربية في قلب الليل

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

«قالوا زمان دنيا دنيّة غرورة.. وقلنا واللى تغروه يخسر مصيره».. بكلمات تتر مسلسل «المال والبنون» استهل الفنان على الحجار حفلته على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية التى تأتى ضمن فاعليات الدورة الـ27 من مهرجان الموسيقى العربية. وبعد ذلك أبحر بهما فى «قلب الليل».

وواصل الحجار، بأغانى «طالع الشجرة، على قد ما حبينا، لو كنت عيدك، من غير ما تتكلمى، عيشة الحرية، أنت طلعتيلى منين». بعدها قدم ديو «زى الهوا» مع نهال نبيل التى سبقته على المسرح وشدت بأغنيتن الأولى بعنوان «شباكنا ستايره حرير» للفنانة الراحلة شادية المهداة لها دورة المهرجان هذا العام، والثانية للفنانة فيروز «قديش كان فى ناس».

حرص على حضور الحفل الذى رفع شعار «كامل العدد» لفيف من قادة المجتمع أبرزهم وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم، ورئيس دار الاوبرا الدكتور مجدى صابر.

كعادته، خلق «الحجار» حالة من التناغم بينه وبين الجمهور ليس بأغانيه فحسب، وإنما بخفة ظله المعهودة على المسرح.

بدأ الحفل الموسيقار عماد الشارونى بمصاحبة الأوركسترا وقدم باقة مختارة من اشهر أعماله، بالإضافة إلى موسيقى أشهر أغانى التراث هى عمر الخيام لموسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، كلمة حلوة لـ«داليدا»، وأهواك، لو كنت يوم أنساك

وعلشانك يا قمر للعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، زينة والله زينة، وقلبى ومفتاحه لفريد الأطرش، وبره الشبابيك لمحمد منير.

واختتم الشارونى الحفل بأغنية «بلادى يا بلادى» التى تفاعل معها الجمهور ورددوها معه.

أما على مسرح معهد الموسيقى العربية قدم مطرب الأوبرا خالد عبدالغفار فاصلا من أغانى الزمن الجميل هى فين طريقك فين، بلاش تبوسنى فى عينيا، إياك من حبى، يا صلاة الزين، الصبا والجمال، انت وعزولى، جزء من الرباعيات، يا ملاكى ومداح القمر. سبقه فاصل لنجوم الاوبرا نهى حافظ ومى حسن شدوا خلاله بباقة متنوعة من أغانى الموسيقى العربية هى وحياة عينيا دول، جرالى إيه، يا طيب، يا روح الروح، شايف البحر، من حبى فيك يا جارى، الحب الجميل وقلبى فى إيديه.

وعلى صعيد آخر أعلنت دار الأوبرا المصرية نتائج مسابقة الدورة السابعة والعشرين لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، وحصدت مصر جميع الجوائز فى العزف على آلة الكمان. ومسابقتى رتيبة الحفنى فى الغناء للشباب والأطفال، وجاءت المملكة العربية السعودية فى المركز الثالث

5277f26df2.jpg
حيث بلغ إجمالى قيمة الجوائز «مائة ألف جنيه» فى المسابقات الثلاث.

فى مسابقة العزف على آلة الكمان حصل على المركز الأول فارس تامر محمد على بجائزة قيمتها خمسة عشر ألف جنيه وفى المركز الثانى أحمد حسن عطية شرارة بجائزة قيمتها اثنا عشر الف جنيه وجاء المركز الثالث مناصفة بين كل من المتسابقين اسلام خليفة اسماعيل وكارمينا يوسف عزيز وقيمة الجائزة عشرة آلاف جنيه. أما مسابقة الدكتورة رتيبة الحفنى فى الغناء العربى للشباب، فجاء المركز الأول مناصفة بين كل من المتسابقين أحمد مجدى عبدالحكيم وأحمد عبد الحميد نافع بجائزة قيمتها خمسة عشر ألف جنيه، وجاء المركز الثانى أيضا مناصفة بين أحمد رجب عبدالله ومحمد طارق مصطفى وبلغت قيمة الجائزة اثنى عشر ألف جنيه، وحاز على المركز الثالث المتسابق السعودى مهند طلال وبلغت قيمة الجائزة عشرة آلاف جنيه وذهبت جائزة لجنة التحكيم لذوى القدرات الخاصة إلى مصطفى أحمد السيد على وقيمتها خمسة آلاف جنيه وفى مسابقة الدكتورة رتيبة الحفنى للأطفال فى الغناء العربى جاء المركز الاول مناصفة بين كل من وفاء عماد محمود وأشرف أحمد سعيد وبلغت قيمة الجائزة سبعة الاف جنيه والمركز الثانى أيضا مناصفة بين خالد احمد صادق وازهار رجب مصطفى، وبلغت قيمة الجائزة خمسة آلاف جنيه والمركز الثالث ايضا مناصفة بين ياسمين أسامة حسن ومريم سيد النجار وبلغت قيمة الحائزة ثلاثة آلاف جنيه، أما جائزة لجنة التحكيم لذوى القدرات الخاصة فذهبت إلى الطفل أحمد وليد محمد وقيمتها خمسة آلاف جنيه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا