الارشيف / ثقافة وفن / بوابة الشروق

مع نجوم الغناء الغربى.. مصر عادت شمسك الذهب

أشهر الفرق الموسيقية والنجوم فى القاهرة وسفاجا

تشهد مصر خلال المرحلة المقبلة نشاطا فنيا مهما حيث تعود إلى القاهرة ومحافظات مصر الحفلات الغنائية الكبيرة التى تجذب انظار العالم إلى البلد وأمنها وأمانها.. أول الحفلات الغنائية المميزة تنطلق فى مدينة سفاجا بفرقتين مهمتين لاثنين من اهم الفرق الغنائية العالمية.. فى السابع من أكتوبر الحالى وفى مدينة سفاجا وفى إحدى القرى السياحية هناك يظهر على أرض مصر أعضاء فرق الروك الأشهر فى العالم «مودرن توكينج» و«ايس اوف بيس» فى حفل لعودة الزمن الجميل حيث يحيى المطرب الألمانى توماس انديرس عضو فريق «مودرن توكينج» والمطربة السويدية «جينى بيرجرين» صوت «ايس اوف بيس» الحفل الذى تشارك الشروق فى رعايته إعلاميا.. مودرن توكينج واحدة من اهم الفرق الغنائية العالم Modern Talking ، وفرقة روك ويورو بوب ألمانية تأسست أواخر سنة 1984 م فى برلين عن طريق المنتج والمغنى الصاعد فى أواخر السبعينيات ــ آنذاك ــ ديتر بولن والمغنى توماس أنديرس. وقد لاقت أول اغنية لهم (وهى بعنوان You're my heart، you're my soul) انتشارا عالميا وتبعتها عدة أغانٍ ناجحة (مثل You can win if you want و Cheri Cheri lady و Brother Louie). وتعتبر أغنية Brother Louie أشهر أغانيهم. ويعتبرون أيضا أقوى فرقة أوروبية ظهرت بعد انفصال فرقة أبا السويدية فى سنة 1983.
عادت فرقة مودرن توكينج من جديد فى سنة 1998 بألبومهم Back for good الذى حقق مبيعات تجاوزت العشرة ملايين نسخة ونجاح متواصل لكن أقل بكثير من فترة الثمانينيات، فعادت الفرقة للانفصال من جديد فى سنة 2003.
كان أول لقاء لهم فى بداية الثمانينيات حيث التقى الملحن والمنتج ديتر بولن بالمغنى توماس لأول مرة، وكان بولن هو الذى يكتب وينتج ويلحن الأغانى ولكن فى تلك الفترة لم تلاقِ أغانيهم النجاح المطلوب. توماس انديرس الذى يطل علينا فى مصر جاء من حفل كبير بالعاصمة الألمانية منذ أيام وأعد عددا كبيرا من اغنيات الفرقة التى سوف تعيد للجمهور زمن الثمانينيات.. ومن مودرن توكينج إلى اس أوف بيس (Ace of Base) هى فرقة بوب من مدينة جوتنبرج، السويد، تتألف الفرقة من أربعة أعضاء، هم: اولف إكبيرج (بوذا) والإخوة جوناس بيرجرين (جوكر) وجينى بيرجرين. صدر الألبوم لاول مرة فى عام 1993 وبيع أكثر من 50 مليون ألبوم فى جميع أنحاء العالم، وتتصدر القوائم مع أغانٍ ناجحة مثل «كل ما تريد ــ اوه متشبل» و«العلامة». بعد الرحيل الرسمى للعضو سابق مالين «لين» بيرجرين فى عام 2007، يقوم أخيرا الثلاثى بتقديم بعض العروض فى أوروبا وآسيا، وقد ذكر «العلامة» ضمن قائمة أكبر 100 ألبوم ذائع الصيت فى كل العصور من رابطة صناعة التسجيلات الأمريكية وفى سفاجا تظهر جينى بيرجرين صوت الفرقة لتعيد الزمن الجميل.

الأسطورة

وفى الواحد والعشرين من نفس الشهر واستمرارا للجهود الرامية لأظهار الوجه الحقيقى لمصر وتنشيطا للسياحة وبرعاية من جريدة «الشروق» أيضا يظهر لأول مرة الأسطورة مايكل بولتون فى حفل غنائى كبير «يجب الاستفادة منه»، كما نوهت النجمة شيريهان على حسابها الشخصى فى تويتر حيث قالت «هذا حدث عالمى، إقامة حفل للعالمى مايكل بولتون فى مصر يجب أن تستفيد منه وزارة السياحة المصرية.. حقا حدث عالمى». تعتبر استضافة الحفل فى مصر فى هذا التوقيت نجاحا، حيث بذلت مجهودات كبيرة لإحضار المطرب العالمى بكامل فرقته لترسل للعالم عدة رسائل إيجابية عن مصر.
مايكل بولتون فنان متعدد المواهب، فهو المغنى الذى أبهر العالم بصوته الحنون وأسلوبه الساحر، وجاذبية شخصيته، وكلماته المؤثرة واستعانت به السينما فى أعمال كثيرة.
بدأ مسيرته كمغنٍ لموسيقى الروك والهيفى ميتال فى الفترة من أواسط 1970 وحتى أواسط 1980، حيث صنع ألبوماته المفردة، وكذلك الألبومات التى تم تسجيلها بصفته أول مغنٍ فى فرقة بلاك جاك.
باع «بولتون»، خلال مشواره الفنى ٧٥ مليون نسخة ألبوم، فى مختلف أنحاء العالم، مسجلا 8 ألبومات مصنفة الأعلى مبيعا من ضمن قائمة الـ10، وكذلك سجل رقما قياسيا فى الرسم البيانى الذى تعده مجلة «بيلبور»، كما أحدث طفرة كبيرة خلال حقبة الثمانينيات فى موسيقى الروك والميتال، لدرجة جعلت هوليوود تصنع نجمة خاصة به فى ممر الشرف للمشاهير تقديرا لمكانته.
وكذلك حقق الترتيب التاسع فى قائمة أعلى الأغانى السنجل، التى حققت نجاحا عالميا. رحلة نجاح كبيرة خاضها بولتون قدم خلالها العديد من الأعمال الغنائية الموسيقية، التى حققت البهجة لمئات الآلاف من المعجبين، وهو الصوت الذى يمكنك التعرف على مقوماته وتميزه، بل تحتل دائما أغنياته قوائم TOP 10.
أصبح بولتون معروفا أكثر بسبب سلسلته المتخصصة فى غناء قصائد البوب روك الشعبية، والتى تم تسجيلها بعد تغيير طرأ على أسلوبه فى أواخر 1980.
نجح بولتون فى حصد الكثير من الجوائز العالمية، التى تقدر بـ٢٤ جائزة، منها جائزة جرامى مرتين (1990، 1992) الذى يعد إنجازا كبيرا، وحصل 6 مرات على جائزة الموسيقى الأمريكية وجائزة Hitmakers من قاعة كتاب الأغانى للمشهورين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا