الخليج العربي / صحف اليمن / إرم

اعتقال إيرانيين يزيد الشكوك حول دور طهران بتفجير قندهار.. وهذا الفيديو يحاكي الهجوم

  • 1/2
  • 2/2

تزايدت الشكوك حول دور إيران في تفجير قندهار الذي استهدف عمال إغاثة ودبلوماسيين إماراتيين بالمدينة الأفغانية في هجوم أدانته معظم دول العالم.

 واعترفت إيران على لسان قنصلها العام في ولاية هرات غربي أفغانستان أن السلطات الأفغانية اعتقلت 3 إيرانيين بتهمة تنفيذ هجوم قندهار الذي أودى بحياة إماراتيين وصفهم كثيرون بأنهم “شهداء العمل الانساني”.

ويعزز هذا الاعتقال ما ألمح إليه أمس سياسون وصحافيون أفغان ومصادر أمنية خليجية من أن إيران ربما تكون ضالعة في الهجوم.

وقالت المصادر الأمنية إن إيران تحاول تخويف دول الخليج ودفعها إلى التخلي عن دورها الإغاثي في أفغانستان، وترك الساحة الأفغانية لطهران توظفها كقاعدة إعداد وتدريب لمجموعات إرهابية تستخدمها في صراعها مع دول الإقليم خاصة في اليمن وسوريا.

ولدى إيران نفوذ قوي في مدينة قندهار فقبل أيام من هذا التفجير، افتتحت طهران في المدينة معرضًا لمنتجاتها التجارية على مدى 3 أيام بمشاركة 40 شركة معظمها تتبع القطاع الحكومي.

محاكاة

وتقول المصادر الأفغانية إن الهجوم نفذ بواسطة متفجرات زرعت بأريكة في قاعة الاجتماعات بدار ضيافة والي قندهار، حيث تجمع مسؤولون أفغان لاستقبال البعثة الإماراتية التي ترأسها السفير جمعة الكعبي.

ودار الضيافة المستهدفة كانت قيد الترميم ومازالت أعداد من عمال البناء تدخلها بحرية.

ويظهر هذا الفيديو محاكاة للهجوم وفق ما أعلن حتى الآن من المصادر الأفغانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا