الخليج العربي / صحف اليمن / عدن الغد

تيلرسون يعلن عن أول اتصال أمريكي بكوريا الشمالية لاختبار رغبتها في الحوار

  • 1/8
  • 2/8
  • 3/8
  • 4/8
  • 5/8
  • 6/8
  • 7/8
  • 8/8

أعلن  وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، اليوم السبت، أن الولايات المتحدة فتحت قنوات تواصل مع كوريا الشماليةوتحقق في ما إذا كان النظام مستعدا لعقد حوار حول التخلي عن برنامج أسلحته النووية.

وقال تيلرسون أمام الصحفيين بعد محادثات مع مسؤولين صينيين في بكين “نحن نختبر، فابقوا مترقبين”.

 

 

وأضاف قائلا: “نحن نسأل. لدينا خطوط اتصال مع بيونغ يانغ، لسنا في وضع ظلامي ولا في تعتيم، لدينا اثنان أو ثلاث قنوات مفتوحة مع بيونغ يانغ”.

وترى الولايات المتحدة أن للصين دورا حاسما في تفادي حدوث مواجهة عسكرية مع بيونجيانج التي تتقدم سريعا نحو هدفها بتطوير صاروخ مزود برأس نووي يمكنه الوصول إلى الولايات المتحدة. ويقول مسؤولون أمريكيون إن بكين تبدو مستعدة على نحو متزايد لقطع العلاقات مع اقتصاد كوريا الشمالية من خلال إقرار عقوبات الأمم المتحدة.

 

 

ولكن من أجل النجاح في الوصول إلى أي نوع من الحلول الدبلوماسية سيتعين على تيلرسون التغلب على بعض الافتراضات الأمريكية الأساسية بشأن كوريا الشمالية والصين.

وأولها سيكون جعل الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ينظر إلى الأسلحة النووية على أنها مغرم وليس قوة، ولا تعتقد أوساط المخابرات الأمريكية أن كيم سيكون مستعدا على الأرجح للتخلي عن برامجه للأسلحة، وقال السناتور بوب كروكر خلال جلسة في مجلس الشيوخ يوم الخميس إن كيم يعتبر الصواريخ الباليستية العابرة للقارات المزودة برؤوس نووية “وسيلته للبقاء”.

 

 

وثاني التحديات الكبيرة بالنسبة لتيلرسون سيكون إقناع الصين بفرض عقوبات اقتصادية على كوريا الشمالية تكون صارمة جدا بحيث تجعل كيم يتشكك في مستقبله في حالة استمرارها. ويقول مسؤولون أمريكيون شريطة عدم نشر أسمائهم إنهم يعتقدون أن الأولوية بالنسبة للصين هي استقرار شبه الجزيرة الكورية لأن أي انهيار سياسي سيؤدي بشكل شبه مؤكد إلى تدفق موجات من اللاجئين إلى شمال شرق الصين. 

a92c109781.jpg

المزيد في العالم من حولنا

الاستديو

057fdf790a.jpg
d3402e33d3.jpg
1be6024b31.jpg
da0d2a6d8f.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا