الخليج العربي / صحف اليمن / اليمني اليوم

انتشار مفاجيء لقوات مواليه للامارات في هذه المحافظة الجنوبية.. ومصادر تكشف السبب !

انتشرت قوات يمنية مدعومة من دولة الإمارات، الأربعاء، في مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة (جنوب شرقي البلاد)، غداة تفجير انتحاري استهدف حاجزا أمنيا، وأسفر عن مقتل 20 جنديا. وقال مصدران حكوميان يمنيان في شبوة، فضلا عدم ذكر هويتهما، إن قوات النخبة الشبوانية (وحدات خاصة)، انتشرت بشكل مكثف على مداخل مدينة عتق، ونصبت نقاط تفتيش. وأضاف المصدران أن انتشار هذه القوات، يهدف إلى فرض الأمن في المدينة، ومنع أية حوادث، بعد هجوم أمس الانتحاري، بحسب «الأناضول». ولم يتطرق المصدران إلى تفاصيل إضافية حول ذلك، كما لم يصدر بيانا من قبل السلطات المحلية، حول هذا الجانب. وارتفع عدد ضحايا التفجير الانتحاري، الذي وقع فجر الثلاثاء، واستهدف نقطة تفتيش في مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، إلى 20 قتيلا من جنود النخبة الشبوانية. وكانت سيارة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت في نقطة تفيش في منطقة نوخان، شرق المدينة. والنخبة الشبوانية هي قوات يمنية تنحدر من نفس المحافظة، دربتها الإمارات، خلال الشهور الأخيرة في معسكرات بمحافظة حضرموت، شرقي اليمن.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا