الخليج العربي / صحف اليمن / إرم

تفاصيل جديدة حول وفاة الطالب الكويتي عيسى البلوشي قد تدين معلمة وافدة

كشفت شكوى تقدمت بها والدة الطالب الكويتي عيسى البلوشي قبل وفاته بساعات إلى إدارة المدرسة، عن تعرضه للتوبيخ من قبل معلمته قبل يوم واحد من وفاته، مع علمها وعلم إدارة المدرسة بمعاناته من مرض في القلب، وتصنيفه من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وذكرت الأم في الشكوى التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أنها “تعرضت للإهانة من قبل المعلمة والإساءة إليها، وإلى ابنها بالألفاظ”.

وذكرت بعض الحسابات الإخبارية أن “المعلمة طلبت من الطالب البلوشي الخروج من صفه لعدم استجابته لتنبيهاتها بالهدوء، وأنه كان بحالة جيدة ولم يكن يعاني من شيء”، مبينةً أن والدته تعرضت لها في اليوم الثاني بألفاظ نابية وتهديدها.

وكان وزير التربية الكويتي حامد العازمي، قد أعلن تشكيل لجنة تحقيق مكونة من 3 جهات مختلفة خارج وزارة التربية لضمان الحيادية بشأن حادثة وفاة الطالب عيسى البلوشي، نتيجة قيام معلمة وافدة بضربه على صدره، وفقًا لوكالة الأنباء الكويتية.

وأكد الوزير العازمي، اتخاذ وزارة التربية جميع الإجراءات القانونية بشأن هذه الحادثة، وانه سيتم تطبيق القانون على من تثبت لجنة التحقيق تسببه في وفاة الطالب.

وأحدثت وفاة البلوشي صدىً واسعًا بين النشطاء الذين طالبوا بضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المعلمة للحفاظ على سلامة الطلبة من مثل هذه الاعتداءات.

وقال وزير العدل والأوقاف الكويتي سابقًا يعقوب الصانع، “الواضح من الكتاب الذي تقدمت به والدة المغدور به قبل وفاته، أن المدرسة قامت بالاعتداء عليه وتعنيفه رغم علمها المسبق أنه من ذوي الاحتياجات الخاصة مما يغلظ العقوبة حسب قانون الجزاء”.

وأضاف الوزير السابق، أن “على وزارة التربية فورًا تقديم بلاغ إلى النيابة العامة لتحريك الدعوى الجزائية قبلها ولاستصدار أمر بالتحفظ عليها ومنعها من السفر، وفي حال تقاعس الوزارة بانتظار لجنة التحقيق، على ذوي الأسرة تقديم البلاغ سالف الذكر فأطفالنا أمانة في أعناقنا”.

وكتبت الناشطة الكويتية أروى الوقيان “لن نسكت أمام وفاة #عيسى_البلوشي ونلتزم الصمت، الموضوع أكبر من خطأ فردي، وزارة التربية تستقدم مدرسين برتبة جَزَّارين على ما يبدو؟”.

وأضافت في تغريدتها عبر موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، “نطالب بالتصدي لتعنيف الأطفال في مدارسنا وفرض الرقابة والتصوير في الصفوف”.

واتهم الناشط طلال ثنيان الياقوت وزارة التربية بـ”الفشل” حيث ذكر عبر حسابه في “تويتر”، “التربيه تفتح تحقيق؟؟؟ الولد توفى الله يرحمه وانتوا تفتحون تحقيق؟؟ وراكم تقديم استقالات بسبب فشلكم الذريع فى عدم قدرتكم على حماية طفل لاحول له ولاقوة”.

وكانت وزارة التربية قد نعت عبر حسابها الرسمي على “تويتر” الطالب عيسى البلوشي، الذي توفي يوم أمس الإثنين، في مدرسة عمرو بن العاص الابتدائية في منطقة الروضة التابعة  لمنطقة العاصمة التعليمية، معلنة إيقاف المعلمة التي اعتدت على الطالب بالضرب عن العمل واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة للوصول إلى حقيقة ماحدث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا