الخليج العربي / صحف اليمن / الحياد نت

توتر في مأرب بعد مقتل شيخ قبيلة "وايلة" هادي بن شاجع

قتل الشيخ هادي بن شاجع شيخ قبيلة وائلة بمحافظة صعدة مع عشرة من مرافقيه في كمين نصبته قوات أمنية محسوبة على محافظ مأرب الشيخ سلطان العرادة.

وحسب مصادر قبلية إن الشيخ القبلي هادي بن شاجع كان متجهاً إلى مأرب لحل قضية مقتل شخصين من أبناء قبيلته تم الغدر بهم في وقت سابق بالمحافظة ذاتها.

ونقلت وسائل اعلاميه إن قرابة 70 سيارة تحركت إلى مأرب من مختلف أفخاذ قبيلة وائلة بعد مقتل الشيخ بن شاجع، وسط حالة من التوتر الذي ساد مدينة مأرب والنقاط الأمنية والعسكرية المحيطة بالمدينة والتي عززت قوات الأمن وقوات عسكرية محسوبة على  حزب الإصلاح من تواجدها على هذه النقاط تحسباً لأي تطور في الموقف خاصة بعد تحرك أبناء قبائل وايلة إلى مأرب بعد مقتل الشيخ.


إلى ذلك أكد مصدر قبلي بمحافظة صنعاء أن قبائل بكيل أعلنت وقوفها إلى جانب قبائل وايلة تجاه ما تعرضت له في مأرب، وحتى اللحظة لا يزال الموقف متوتراً في مأرب، في الوقت الذي ترجح فيه المصادر القبلية تصاعد التوتر “أو بلوغه حد المواجهة المسلحة بين مسلحي الإصلاح الموالين للعرادة وبين قبيلة وايلة ومن ينظم إليهم من قبيلة بكيل.

وقدد بررت وسائل اعلامية موالية لحزب الاصلاح  قولها بأن صباح امس الثلاثاء  حدث اشتباك عنيف بين مجموعة من القبليين وعدد من أفراد الأمن، ما تسبب بمقتل ما لا يقل عن خمسة عشر فرداً من الطرفين ثلثهم من رجال الأمن.

وبحسب الرواية  فقد أقبلت 3 سيارات على متنها مجموعة مسلحين قبليين تتكون من 22 فرد على رأسهم الشيخ هادي بن شاجع، من قبيلة "وايلة" في محافظة "صعدة"، قادمين عبر طريق البيضاء، باتجاه مديرية "الوادي" لحل مشكلة قبلية في وادي عبيدة.

وقال المصدر الأمني قال أن نقطة الفلج الأمنية على مدخل مارب الجنوبي استوقفت الوفد القبلي، وبعد التدقيق والفتيش طلبت تسليم أربعة من القبليين لاحترازات أمنية بسبب توفر بلاغات ضدهم.

لكن  المجموعة القبلية رفضت تسليم الأربعة المطلوبين أمنياً، قبل أن يتطور الوضع الى اشتباك مسلح ما أدى الى مقتل 5 من أفراد النقطة الأمنية على الفور بينهم قائدها.


وأشار الى أن الاشتباكات تواصلت بين أفراد الأمن والمجموعة، وقتل 12 من المسلحين، وأصيب 8 بجروح ونقلوا إلى المستشفى للعلاج، وتم أسر 3 آخرين.

كما جرح 6 من رجال الأمن، ومدني آخر وهو يتلقى العلاج الآن في أحد مستشفيات المحافظة. كما تم التحفظ على سيارات المسلحين القبليين.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا