الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / اليمن العربي

نائب ميركل يدعو إيران إلى احترام التزاماتها وطهران تتهمه بالتدخل في شؤونها

دعا زيغمار غابريل نائب المستشارة الألمانية آنجيلا ميركل، إيران إلى تحمل مسؤوليات جديدة، بعد تسوية نزاعها النووي مع القوى العالمية.
يُذكر أن غابريل، الذي يشغل كذلك منصب وزير الاقتصاد، سيزور إيران، الأحد على رأس وفد اقتصادي كبير.

وقال غابريل، زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي السبت، في برلين: "من المهم إضفاء حياة جديدة على الاتفاق النووي، وعودة انخراط إيران في الاقتصاد العالمي بصورة أقوى".

وأضاف: "في الوقت نفسه، ثمة مسؤوليات جديدة تأتي على عاتق إيران، وهذه المسؤوليات تسري أيضا على الخارج، وعلى كل الأطراف في الشرق الأوسط والأدنى أن تعمل على الحد من العنف".

وتابع غابريل أن الأمر ينطبق أيضاً على الداخل و"يجب أن تعمل الحكومة في إطار القانون، وفي إطار حماية حقوق الفرد".

يُذكر أن إيران سمحت للشركات الألمانية مرة أخرى بالنشاط في إيران، وذلك منذ انتهاء النزاع النووي في الصيف 2015، وانتهاء العقوبات المصاحبة له.

ودعت منظمات حقوق الإنسان غابريل إلى حث القيادة السياسية في إيران على العمل على تحسين أوضاع حقوق الإنسان.

وفي طهران ردت وزارة الخارجية الإيرانية، على لسان المتحدث باسمها بهرام قاسمي، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، أي شروط خارجية، أو تدخل في شؤونها الداخلية.

وقال قاسمي رداً على تصريحات لوزير الإقتصاد الألماني إن طهران ترفض "أي شروط مسبقة لتعزيز العلاقات التي تجمع بين إيران وألمانيا".

وتابع قاسمي: "أكدنا مراراً هذه المسألة، ونرفض تدخل أي طرف ثالث في هذه العلاقات رفضاً حاسماً".

وشدّد المتحدث على أن تصريحات الوزير الألماني حول حقوق الإنسان في إيران"غير مترابطة، وإيران لن تسمح لأي دولة بالتدخل في شؤونها الداخلية". 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا