الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / اليمني اليوم

ناطق المقاومة الشعبية في عدن يكشف سبب الاختلالات الأمنية في عدن

قال الناطق الرسمي باسم المقاومة الشعبية في الجنوب  علي الأحمدي  أن تتكرر عمليات الاغتيال في عدن وببجاحة تصل لحد الاستعراض والتصوير الإحترافي فإن ذلك ليدل على وجود مشكلة أمنية.

 

وأكد  الأحمدي  في إحاطة له بصفحته على " فيسبوك " أن قيادة المقاومة نبهت على ذلك منذ زمن وتكرر الحديث عنها في عدة لقاءات تلفزيونية وهي غياب مؤسسات الدولة الأمنية ممثلة بالشرط والأمن السياسي والبحث الجنائي وغيرها إضافة الى توقف المحاكم والنيابات عن العمل لانعدام الوجود الحقيقي للشرطة.

 

وشدد  الأحمدي  وهو أحد قيادات المقاومة  أنه لا يمكن معالجة الاختلالات الأمنية في عدن الا عن طريق حضور أجهزة أمنية موحدة تابعة لجهة واحدة هي الدولة وتكون بإدارة وإشراف مسئولين أمنيين من ذوي الاختصاص.

 

وأضاف  أن المقاومة تشدد  على وجوب الاسراع فيه في ظل تواجد الحكومة مع الحرص على سرعة تأهيل كوادر متخصصة جديدة بالتنسيق مع الإخوة في التحالف العربي حتى تنضبط الحالة الأمنية.

 

يشار إلى أن بعض مناطق مدينة عدن لا تزال خاضعة لسيطرة فصائل في المقاومة الشعبية ولم يتم تسليمها للأجهزة الأمنية الرسمية حتى اللحظة وهو ما سمح لبقاء بعض الخلايا الإرهابية .

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا