الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / المشهد اليمني

رئيس الوزراء يبحث مع قائد قوات التحالف العربي الأوضاع الامنية في عدن

أدان رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر استهداف الميليشيا الانقلابية لسفينة الإغاثة الإماراتية ، واصفاً العمل الارهابي بأنه عملية إجرامية تستهدف أمن اليمن والمنطقة والأمن الدولي، وما قد تعرض الممر الدولي من مخاطر.

جاء ذلك خلال لقاء جمعه اليوم بقصر المعاشيق في العاصمة المؤقتة عدن بقائد قوات التحالف العربي العميد الركن سلطان الحبسي .

وخلال اللقاء نوه رئيس الوزراء بالجهود الطيبة التي تبذلها الإمارات لتطبيع الحياة وحفظ الأمن والاستقرار في اليمن.

وتطرق اللقاء الأوضاع الأمنية في عدن وكيفية مواجهة الارهاب ومنع العمليات الإرهابية التي تستهدف المدنيين وموظفي الدولة العسكريين، مشدداً على اليقظة والحس الأمني ومطاردة مرتكبي هذه الجرائم الإرهابية وتقديمهم للعدالة.

وعبر عن تقدير القيادة السياسية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي رئيس للمواقف العروبية والاسلامية التي اتخذتها الإمارات ضد انقلاب الحوثي وصالح على السلطة الشرعية في اليمن.

واستعرض رئيس الوزراء بمشاركة القيادات العسكرية الأوضاع الأمنية والاقتصادية في محافظة عدن وباقي المحافظات المحررة وجهود التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية الذي منع انهيار الدولة واستيلاء المليشيات عليها.

وأشار الى أن الحكومة تسعى جاهدة لحل المشاكل الاقتصادية التي تواجهها اليمن جراء حرب الإنقلابيين على الدولة وتدمير بنيتها التحتية ونهبها للاحتياط النقدي الأجنبي وقد اتخذت قرار نقل البنك المركزي إلى عدن وتعمل على نقل كافة مؤسسات الدولة الأخرى وعودة البعثات الدبلوماسية والسفارات إلى العاصمة المؤقتة عدن.

ولفت إلى أن عدن ستشهد تحولاً جديدا من حيث عودة الخدمات واستتباب الأمن خلال المرحلة المقبلة.

وعبر رئيس الوزراء عن شكره لدول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة فاعلة من قبل الإمارات العربية المتحدة وقوفها ومساندتها للسلطة الشرعية في اليمن.

من جانبه جدد قائد التحالف العربي العميد سلطان الحبسي، موقف التحالف والإمارات على وجه الخصوص ، دعم ومساندة الحكومة اليمنية حتى استعادة كامل الارض اليمنية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا