الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / عدن الغد

خريجي ثانوية سيئون للعام الدراسي 78 – 79 م يعقدون لقائهم السنوي الثالث بسيئون

  • 1/11
  • 2/11
  • 3/11
  • 4/11
  • 5/11
  • 6/11
  • 7/11
  • 8/11
  • 9/11
  • 10/11
  • 11/11

مع تباشير العام الهجري الجديد 1438هـ وفي أجواء روحانية بعبق الزمالة لأعوام دراسية انقضت وبمخزون الذكريات الجميلة التي سادها الاخوة والمحبة على طاولات الدراسة وفي مرحلة الجد والاجتهاد والمثابرة والأسرة الواحدة برغم بعد المسافات فيما بينهم وانتماءاتهم المجتمعية إلا ان يجمعهم حرم مدرسي واحد وإدارة واحدة وهي ثانوية سيئون وقل ما تجمعهم على مجموعات وحدات عسكرية أثناء تأدية الخدمة العسكرية الاجبارية آنذاك  وتمر الايام ويتفرق الجميع في معترك الحياة منهم من واصل دراسته ومنهم من التحق بالعمل الحكومي ومنهم اغترب ومنهم من وفقه الله في عمل خاص .

 

حيث عقد خريجي ثانوية سيئون للعام الدراسي 78 – 79 م لقائهم السنوي الثالث يوم أمس بمنتجع الماهر السياحي برعاية كريمة من زميل دفعتهم من مدينة شبام التاريخية رجل الاعمال المغترب أخيهم [ لطفي ابوبكر لعجم ] بسنغافورة بشرق آسيا , وتميز اللقاء في لفتة كريمة بدعوة اولاد وأخوة زملائهم المتوفيين الذي قضوا نحبهم لهدف معرفة أبنائهم وإخوانهم بزملاء دراستهم في نهاية سبعينات القرن الماضي .

 

وفي بداية اللقاء الذي بدء بأي من الذكر الحكيم وقرأت الفاتحة على ارواح زملائهم المتوفيين الذي زيّنت لائحة بأسمائهم علقت بقاعة اللقاء  والدعاء على زملائهم المرضى , اشاد الاستاذ والمربي الفاضل مدير ثانوية سيئون خلال تلك الفترة / محمد عبدالله بارجاء بعقد مثل تلك اللقاءات لم تكتسبه من اهمية في جمع زملاء الدراسة الواحدة من العديد من مناطق وادي حضرموت . مهنئا الجميع بالعام الهجري الجديد داعيا ان يجعله الله عام خير وبركة وصحة وعافية وأشار في كلمته بأنه لفخر واعتزاز لنا كمعلمين وإدارة المدرسة ان نسمع ونشاهد ما تتحلون به من اخلاق وطيبة وعطاء متواصل من خلال مواقعكم التي تبوأتموها في مختلف مرافق الدولة كقيادات وعاملين في خدمة المجتمع .

 

وكان في بداية الحفل رحب عضو لجنة الدفعة نيابة زملائه باللجنة الاستاذ / علي عبيد بامعبد / بالجميع وفي مقدمتهم الاساتذة الأجلاء شاكرا لهم الحضور مقدما شكره وتقديره نيابة عن زملائه الخريجين دفعة 78 – 79 م لأخيهم وزميلهم [ لطفي ابوبكر لعجم ] على هذه المكرمة التي تعبر عن الوفاء والإخاء والتي جمعت تلك الوجوه المشتاقة للقاء وعودة الذكريات الجميلة بأن يجعل الله ما قدمه في رصيد حسناته مع الزملاء الآخرين الذين تبنوا اللقاءات الاول والثاني , مؤكدا على تواصل هذه اللقاءات سنويا بإذن الله تعالى .

 

كما تلقى الحاضرون اتصالا هاتفيا من سنغافورة من زميلهم رجل الاعمال / لطفي ابوبكر لعجم / مهنئهم بالعام الهجري الجديد مضيفا بقوله كم اتشوق ان اكون بينكم وأشارككم هذه الفرحة في ذكريات الزمن الجميل زمن الدراسة التي كنا فيها نتقاسم الخبز وحبات التمر ودفاتر الواجبات , كنا اسرة واحدة على المحبة والأخاء والتعاون , داعيا للجميع بالتوفيق وبطولة العمر والصحة والعافية مترحما على زملائهم المتوفيين بالمغفرة والرحمة ون يسكنهما الله الجنة .

 

وألقيت في اللقاء كلمتان الاولى عن زملائهم خريجي 77 – 88 م القاها ممثل الدفعة الاخ / عوض عبيد ديان وعن زملائهم خريجي 79 – 80 م القاها ممثل الدفعة / سالم بلعيد بن وثاب , اشادتا بعقد مثل تلك اللقاءات ناقلين تحيات زملائهم للجميع .

 

كما تخلل اللقاء الذي اداره زميل دفعتهم الاستاذ / يسر العامري / قصيدة شعرية للأستاذ والمربي الفاضل / محمد علي باحميد / وقصيدة شعرية للأديب والشاعر زميل دفعتهم / صالح عميّر / نالت جميعها استحسان الحضور , وفي ختام اللقاء الذي حضره كوكبة من مدرسي تلك المرحلة تم التأكيد على وضع مقترح من هذا اللقاء بعقد لقاء مشترك العام القادم بإذن الله تعالى يجمع دفعات [ 77 – 78 , 78 – 79 , 79 – 80 ] وتشكيل لجنة بمتابعة نجاح هذا اللقاء ..

            

   

5fa59d39a1.jpg

المزيد في اخبار المحافظات



الاستديو

7e5cc6ea4b.jpg
8f9a04d965.jpg
bdcebe35df.jpg
9f751c2c2b.jpg


شاركنا بتعليقك


شروط التعليقات

- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

7cf5547cf0.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا