الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / المصدر اونلاين

مقتل مختطف وإصابة اثنين في السجن المركزي بصنعاء بإطلاق نار مباشر لمسلحين حوثيين

 أفاد مصدر خاص  إن مسلحي جماعة الحوثيين وقوات صالح، المسيطرين على السجن المركزي بالعاصمة صنعاء، أطلقوا النار على 3 مدنيين من المختطفين في السجن، وأدى ذلك لمقتل واحد وإصابة 2 آخرين، اليوم الاثنين.

 

وأوضح المصدر لـ"المصدر أونلاين"، إن المسلحين الحوثيين هاجموا أحد العنابر التي يُحتجز فيه العشرات من المدنيين المعارضين لهم، وأطلقوا النار بشكل مباشر نحو المختطفين.

 

وأضاف بأن حادث الاقتحام جاء بعد احتجاجات للمختطفين، ضد سلطات السجن، تُطالب بوقف التعسفات ضدهم.

 

وكان عدد من المختطفين لقوا حتفهم في حوادث مماثلة، والحادث الأحدث في مدينة رداع، حيث أطلق الحوثيون الذين يحتجزون معارضيهم في البنك اليمني للإنشاء والتعمير النيران على المختطفين، وقتلوا واحداً منهم.

 

ويخطف المسلحون الحوثيون العشرات من المدنيين من المعارضين لهم، منذ سيطرتهم على صنعاء، أواخر العام 2014، وقالت تقارير حقوقية إن العشرات منهم يلاقون صنوفاً من التعذيب.

 

وكان التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان، وهو ائتلاف لعدد من المنظمات الحقوقية، وثّق في تقرير له أُصدر الأحد الماضي، وفاة 57 مختطفاً في سجون جماعة الحوثيين وقوات صالح، جراء التعذيب، خلال الفترة من يوليو 2014 حتى سبتمبر 2016.

 

وقال التقرير إن 274 مدنياً ما يزالون يتعرضون للتعذيب، داخل السجون في 14 محافظة يمنية.

 

ولفت إلى أن الأرقام المعلنة لا تمثل كل حالات التعذيب في اليمن، وإنما تمثل فقط الحالات التي تم التحقيق فيها من قبل فريق الرصد التابع للتحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا