الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / اليمني اليوم

مسؤول مصرفي يؤكد طباعة أوراق نقدية جديدة بروسيا لمواجهة أزمة السيولة

أكد مسؤول في البنك المركزي اليمني، أن إدارة البنك قررت  طباعة (400) مليار ريال يمني (حوالي مليار وثلاثين مليون دولار) في موسكو، من المقرر استلامها في الأيام القادمة لمواجهة أزمة السيولة في اليمن.
 
وتسببت هذه الأزمة بالإضافة إلى إجراءات نقل مقر المصرف المركزي من صنعاء الخاضعة لسيطرة الحوثيين إلى مدينة عدن، حيث تتخذها الحكومة الشرعية مقرا لها، في تعثر صرف مستحقات موظفي الدولة للشهر الثالث على التوالي.
 
وأضاف المسؤول البنكي، اشترط عدم الإفصاح عن اسمه لـ"عربي21" أن محافظ البنك منصر القعيطي المعين خلفا للسابق محمد بن همام، وقع قبل أيام مع الشركة الحكومية الروسية "جوزناك"، على طباعة (400) مليار ريال لمواجهة عجز الحكومة على دفع مرتبات الموظفين ولتوفير السيولة المالية.
 
ولم يقدم المسؤول في المصرف اليمني أي تفاصيل إضافية عن مخاوف تأثير طباعة العملة الجديدة على معدلات التضخم، أو استقرار سعر الصرف الذي سجل انهيارا غير مسبوق أمام العملات الأجنبية.
 
وتشير أحدث بيانات المركزي اليمني إلى أن حجم الأوراق النقدية التي تتداول حاليا تقدر بـ"15مليار"دولار، 50 في المئة منها تالفة، فيما يعاني البنك من تآكل الاحتياطي من العملات الأجنبية حيث يتهم الحوثيون باستنزافه، بعدما وصل احتياطي البنك إلى أقل من  مليار دولار، بينما كان وقت سيطرتهم على صنعاء قبل عامين نحو 5 مليار دولار، وفقا لتصريحات مسؤولين حكوميين. 

 

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا