مقالات / عكاظ

أحـرق النـار..!

لو سـال دمعي.. بحار الأرض أغرقها

من مقلـة حــر نار الهـم أرقهــــــا

والحـزن فـتت أحشــائي ومزقــها

لو قـربوا النار من قــلبي لأحـرقها!

جـو الحـب: شـحن خـيال المطرب صباح فـخري بالرؤى والأحـلام!

جـو الحــر: شـحن خـيال طبيب العاطفة بأطياف الحـب عن حـبيب يشاغله.. يحاور فكره.. يدغدغ مشاعره.. فماذا قال:

أحـب المرأة النسـمة ولا أحـب المرأة العاصفة!

والمرأة النسـمة.. هي أجـمل أنواع النسـاء.. إذا غضبت أو ثارت فهي لا تحمل الأتربة.. تحب الهدوء والسـكينة!

أما المرأة العاصفة.. فهي كائن جـبار يحمل ملامح الهـدوء وحـين يتنفس تسـود السـماء وتغلق أبوابها.

وقال: مضيت أتفلسـف قليلاً حتى لا تزهق روحي من الحـر.. في كل شـيء أكره الاسـتبداد وفي كل زمان لا أحـب العواصف حتى لو كانت امرأة جميلة.. أبحث دائماً عن نسـمة وديعة تصافح سـنوات العمر.. خاصة إذا كانت الفصول قد تغيرت وأصبح الصيف عقاباً إلهياً وحمل شـيئاً لنا من لهـيب جـهنم..

قالـوا: المرأة النسـمة.. البحـر الهادئ والموج الحـنون.

طبيب باطـني: ت 2216 665


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا