أخبار العالم / euronews

رئيس المؤتمر اليهودي العالمي يطالب زعماء بولندا بإدانة العداء للسامية

قال رئيس المؤتمر اليهودي العالمي يوم الأربعاء إنه يتعين على الزعماء الدينيين والسياسيين في بولندا أن يدينوا بشكل لا لبس فيه السلوك المعادي للسامية بعد عدد من الأحداث المثيرة للقلق في البلاد.

وانتقد رونالد إس. لودر "مشهد المحتجين في شوارع وارسو وهم يهتفون بشعارات مناهضة لليهود والأمريكيين" وإحراق دمية ليهوذا في بلدة بروخنيك البولندية في أبريل/ نيسان.

وكتب في مقال نشر في صحيفة جيتسبوسبوليتا "لا يمكن أن نسمح لأشباح الماضي أن تظهر من جديد وتدمر ما شيدته دولنا على مدار سنوات".

ونظم مئات من أنصار اليمين المتطرف مسيرة في وارسو يوم السبت احتجاجا على قانون أمريكي يقضي بدفع تعويضات عن الممتلكات اليهودية التي تم الاستيلاء عليها أثناء الحرب العالمية الثانية أو بعدها وهي قضية تزداد أهميتها في الحملات الانتخابية البولندية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

اضراب عام في فلسطين استعدادا لإحياء ذكرى النكبة

وزير الدفاع الإيراني: "سنهزم الجبهة الأمريكية الصهيونية"

السعودية توافق على نظام "الإقامة المميزة" للأجانب

وصرحت حكومة حزب القانون والعدالة القومي بأن بولندا التي كانت من ضحايا الحرب العالمية الثانية يجب ألا تتحمل أي التزامات مالية.

وكانت بولندا موطنا لواحدة من أكبر الجاليات اليهودية في العالم قبل أن يتم القضاء عليها بالكامل تقريبا على يد المحتلين النازيين الذين أقاموا معسكرات للقتل على الأراضي البولندية.

وكتب لودر "لا يمكن ولا ينبغي إلقاء اللوم على البولنديين لأن النازيين اختاروا بولندا التي كانوا يحتلونها كمكان لمعسكرات القتل التابعة لهم".

وتجري بولندا انتخابات البرلمان الأوروبي يوم 26 مايو / أيار والانتخابات العامة في الخريف المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا