أخبار العالم / اليوم المغربية

محكمة برتغالية تقضي بالسجن 12 سنة في حق “شيخ” مغربي أدين بتجنيد الشباب ل”داعش”

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

قضت محكمة برتغالية، أمس الثلاثاء، بإدانة شيخ مغربي، يبلغ من العمر 65 سنة، بالسجن النافذ 12 سنة، في قضية تجنيد الشباب لصالح تنظيم داعش الإرهابي.

وقررت المحكمة إدانة “عبد السلام تازي” بـ7 من أصل 8 تهم، وجهت إليه في القضية، التي وضع بسببها في السجن منذ سنتين خلت، ومن بين هذه التهم، تجنديد عدد من الشباب لصالح تنظيم إرهابي، وتمويل هذه العملية، واستعمال بطاقات أداء مزورة، وفق ما أوردته صحيفة “SAPO24”.

وحسب المصدر ذاته، فإن المحكمة قضت بالحبس سنة واحدة في حق التازي لإدانته بتزوير وثائق رسمية (جوازات سفر)، و4 سنوات لتزوير بطاقات ائتمان، و3 سنوات ونصف السنة للتجنيد بغرض الإرهاب، و8 سنوات ونصف السنة بتهمة تمويل الإرهاب، ما مجموعه 17 سنة من السجن، لكن ولاعتبارات قانونية فإنه لن يقضي، فعليا، إلا بـ12 سنة سجنا.

وفي المقابل، برأت المحكمة ذاتها التازي من تهمة الانتماء (فعليا) إلى تنظيم إرهابي دولي.

وكان عبد السلام التازي قد وضع، في 23 مارس 2017، رهن الاعتقال في سجن مشدد الحراسة في لشبونة، والذي سيبقى به في انتظار البت في طعون، أعلن محاميه أنه سيقدمها.

img_797x448$2019_04_03_11_21_35_580308$cp$20190709133206233

صور خاصة لصحيفة sabado البرتغالية

كما يتابع التازي، أيضا، بتهمة تجنيد شاب يدعى هشام الحنفي، يوجد حاليا في قبضة السلطات الفرنسية، والمتهم بالتخطيط لتنفيذ اعتداءات إرهابية، شهر دجنبر 2016.

img_797x448$2019_04_03_11_21_33_580307

صور خاصة لصحيفة sabado البرتغالية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا