أخبار العالم / الأناضول

تونس.. بالشموع والورود تأبين ضحايا الحافلة السياحية المنكوبة

تونس/ شيماء المناعي /الأناضول

تجمع العشرات من الشباب التونسي، مساء الاثنين، أمام وزارة السياحة بالعاصمة، في وقفة لتأبين ضحايا الحافلة السياحية التي انقلبت الأحد ما أسفر عن مصرع 26 شخصا.
وبحسب مراسلة الأناضول، قام الشباب بوضع الشموع والورود وصور الضحايا في محطة لانطلاق الحافلات السياحية وسط العاصمة إلى الوجهات المختلفة.

صابر الغزواني كاتب عام جمعية شبابية تهتم بمجال التخييم قال: "أردنا من خلال هذه الوقفة الرمزية تخليد ذكرى هذه الحادثة الأليمة".

وأضاف في حديثه للأناضول: "لا نحمل أحدا مسؤولية ما حدث فالتحقيقات متواصلة، لكن ندعو إلى الاعتناء بهذا القطاع (السياحة)".
بدوره، شدد حلمي مقديش الكاتب العام للجمعية التونسية للتجوال (مستقلة) في حديثه للأناضول: "حاولنا من خلال هذه الوقفة محاولة البحث عن حلول لمثل هذه المشكلات"، دون ان يشير الى طبيعة المشكلات التي يقصد.
وشهدت تونس ظهر الأحد، انقلاب حافلة سياحية، وسقوطها في مجرى واد بعد تجاوزها لحاجز حديدي، عندما كانت متجهة من العاصمة نحو مدينة عين دراهم (شمال غرب) الجبلية السياحية، وفق وزارة الداخلية التونسية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا