أخبار العالم / اليوم السابع

إحالة عصابة سرقة حقائب السيدات بالأميرية إلى المحاكمة

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

أمرت نيابة الأميرية، بإحالة تشكيل عصابى للمحاكمة أمام محكمة الجنح بتهمة سرقة متعلقات المواطنين بأسلوب الخطف، حيث تلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، إخطارًا مفاده أنه أثناء مرور قوة أمنية من مباحث قسم شرطة الأميرية، بقيادة المقدم أحمد طارق رئيس المباحث بشارع السواح، تمكنوا من ضبط كل من: "سيني . ب"،  27 سنة عاطل، و"محمد . م" ، 18 سنة  سائق توك توك، أثناء استقلالهما دراجة بخارية "توك توك " قيادة الثاني ويعمل عليه كسائق، وبحوزتهما 3 حقائب حريمي.

 

وباستجوابهما اعترفا بتكوينهما تشكيلا عصابياً تخصص نشاطه الإجرامي في ارتكاب حوادث سرقات متعلقات المواطنين بأسلوب (الخطف) باستخدام الدراجة المضبوطة بحوزتهما وأقرا بارتكاب  3 حوادث سرقة بذات الأسلوب.

 

وباستدعاء المجنى عليهم تعرفوا على المضبوطات واتهموهما بالسرقة، وأضافوا بأنهم كانوا فى سبيلهم للإبلاغ، وجاري تحرير المحاضر اللازمة  والعرض علي النيابة العامة، وتطوير مناقشتهما عما ارتكباه من حوادث أخري.

 

كان رجال مباحث مديرية أمن القاهرة، برئاسة اللواء أشرف الجندى مساعد الوزير لأمن العاصمة، تمكنوا من ضبط 3 أشخاص لقيامهم بتكوين تشكيل عصابى تخصص فى جلب السيارات المهربة جمركياً وتسييرها بموجب مستندات مزورة، وحرر محضر بالواقعة..

 

وتلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث القاهرة، بلاغا بورود معلومات وتحريات قسم مباحث المرور (بمديرية أمن القاهرة)، قيام ثلاثة أشخاص (صاحب معرض سيارات "له معلومات جنائية" - عاطلَين) بتكوين تشكيلاً عصابياً تخصص نشاطه الإجرامى فى جلب السيارات المهربة جمركياً وإصطناع مستندات ملكية ورخص تسيير لها وإعادة بيعها.

 

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطهم وبحوزتهم ( 2 تصريح تسيير - لوحتين معدنيتين "تجارى الدقهلية"- رخصة تسيير سيارة "جميعها مزورة" ).

 

كما ضبط بحوزتهم سيارتين، مُثبت عليهما لوحات معدنية "بالكشف الفنى عليهما تبين أن إحداهما مهربة جمركياً، والأخرى مقيدة بإسم أحد المتهمين، ومحظور بيعها لصالح أحد البنوك وضبط بحوزته رخصة تسيير لذات السيارة مزورة، كما تم ضبط سيارة مقيدة بإسم إحدى السيدات بحوزة أحد العاطلين.

 

وبمواجهتهم إعترفوا بقيامهم بجلب السيارات المهربة جمركياً وإدخالها عبر المنافذ الجمركية وعقب إنتهاء تصريح الإفراج الجمركى يقومون بإصطناع مستندات ملكية ورخص التسيير وإعادة بيعها، تم إتخاذ الإجراءات القانونية، وذاك إستمراراً لجهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا