الارشيف / الخليج العربي / صحف البحرين / مسند للانباء

تجاهل هادي للإمارات في خطابه.. هل هي مقدمة لطردها من التحالف؟ (رصد خاص)

  • 1/2
  • 2/2

كيف علق اليمنيون بعد تجاهل هادي للإمارات في خطابه امام مجلس النواب
مُسند للأنباء - وحدة التقارير – خاص   [ الأحد, 14 أبريل, 2019 11:16:00 مساءً ]

أثار تجاهل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المتعمد من ذكر دولة الامارات العربية المتحدة في خطابه أمس السبت اثناء افتتاح انعقاد البرلمان جلسته في سيئون جدلا واسعا في أوساط اليمنيين.
 
وأعرب الرئيس هادي في خطابه عن شكره للمملكة العربية السعودية ودعمها لإنجاح انعقاد البرلمان في سيئون، لكنه تجاهل الامارات، وهو ما اعتبره ناشطون رسالة لحكام أبوظبي والدور التخريبي الذي يقوده اولاد زايد في اليمن.
 
وفي السياق قال مستشار وزارة الإعلام في الحكومة المعترف بها دوليا، مختار الرحبي، إن تجاهل الرئيس من ذكره للإمارات دليلا على أن ابوظبي مستمرة في نهجها ومشروعها التدميري في اليمن واستمرار دعمها لمشاريع ملشنة الجنوب ونشر الفوضى وتقويض الدولة.
 
من جهتها اعتبرت الناشطة وفاء السقاف، أنها رسالة سياسية واضحة للإمارات من رأس الشرعية والرجل الاول في اليمن ومن جاءت الامارات تحت عباءة شرعيته. وقالت "يجب ان تحترن الامارات نفسها وتكون مأدبة".
 
بدروه الكاتب والناشط هاني مسهور علق على الأمر من وجهة نظر أخرى مدافعاً عن ممارسات الإمارات في اليمن.
 
وقال  مسهور وهو ناشط جنوبي "مرة بعد أخرى يتجاهل الرئيس هادي شكر دولة الامارات وهي العضيد للسعودية في التحالف العربي".
 
وحول تغريدة  مسهور الذي دافع عن الإمارات سخر ناشطون معلقين على ذلك  من بينهم القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام ياسر اليماني حيث قال "‏بالجزمة انت واسيادك في الامارات".
 
ابو ايمن حساب على تويتر قال "الشكر لمن قدم المساعدة وهي المملكة العربية السعودية، اما الامارات فهي من ارسلت كلابها امثال ابن بريك للتشويش على عقد جلسة مجلس النواب وعادك تلوم الرئيس انه لم يشكر الامارات".
 
واضاف ابو ايمن مخاطبا مسهور: "سيأتي اليوم الذي يتم فيه طرد الإمارات من التحالف العربي".
 
حساب آخر باسم "صادق" قال "الشكر لله ثم لمن يستحق الشكر، ويقدم وجه المساعدة دون أطماع، الدراهم لعبت فيكم موتوا بغيظكم".
 
وكتب الناشط نبيل الشريف، "لأنها هي سبب كارثة اليمن ولم تأتي من اجل الشرعية في اليمن وانما انتقاما من اليمن بسبب ميناء عدن التي اخذت منها عندما عطلت مصالحها من اجل ان تبقى منطقة دبي هي المنطقة الحرة في الوطن العربي".
 
وغرد حساب باسم عبدالرحمن بالقول "يكون الشكر لله، ثم لمن يعمل على استقرار اليمن، وليس لبلد أردنا منه أن يكون عونا بعد الله لنا فأصبح العكس منه ومعرقلا لأمننا، ونتمنى من الامارات أن تكون جادة في وقوفها مع اليمن وألا تكون يدا لأمريكا لعمل قواعد  بجزرنا وزعزعة الامن فنسأل من الله أن يعجل بزوالها اذا كانت نيتها سوء
 
الناشط رشاد قال "حاولت بكل السبل افشال انعقاد جلسة مجلس النواب لذلك من حقه ان يغضب ويعطيها اشارة ان ما تفعله ليس صحيحا ويجب عليها ان تعود لجادة الصواب وتعرف ان سقوط اليمن, سقوط لها لو كانت تعي, اما بالنسبة للموانىء فعليها ان تقدم عروض معقولة تنفع وتستنفع وكل شيء بيصلح بدل العربدة التي تؤدي للنعاد".
 
فيما قال ابو يزن ساخرا "يشكرها لأنها تشكل مليشيات وتسلحها وتحرضها ضد الدولة، والله الواحد يشفق عليكم ربي جاب لكم عقول وما تفكروا، الأمارات ليه تقسمكم نخب وأحزمة بكل مدينة وما توحدهم تحت قياده موحدة الأمارات تبي تستخدمكم لمصالحها وبعدها تذابحوا وتناحروا، فخار يكسر بعضه".
 
كذلك حسين السياغي قال "على ماذا يشكر الامارات على الفوضى ام على الطعن بالظهر، الأمارات صارت وكر للتآمر على الربيع من اليمن الى السودان ومصر وليبيا وتونس والجزائر.
 
واضاف "لقد فتحت اذرعها لخونة الشعوب وامدتهم بالمال والسلاح، الامارات الهشة بوحدتها السياسية ستسقط وتهلل الشعوب من اليمن حتى الجزائر".



41375fee79.jpg لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا